كنوز ميديا / دولي

كشف تقرير لصحيفة الغارديان البريطانية ، الاثنين، ان رئيس الوزراء البريطاني يفكر في استخدام الجيش لتزويد محطات الوقود في البلاد والتي نضبت نتيجة الذعر والنقص لدى السائقين .

وذكر التقرير انه ” وبموجب خطة الطوارىء التي من المقرر ان ينظرفيها رئيس الوزراء بوريس جونسون ، الاثنين، يمكن تسريع استخدام مئات الجنود لإيصال الوقود إلى محطات البنزين”.

واضاف التقرير انه ” تم إغلاق العديد من محطات الوقود حيث تضررت قدرتها على نقل الوقود من المصافي بسبب نقص سائقي الشاحنات على مستوى الصناعة ، مما أدى أيضًا إلى شل بعض سلاسل التوريد الحيوية في البلاد”.

وتابع ان ” شركة بريتيش بتروليوم اقرت أن ثلث محطات الوقود التابعة لها قد نفدت من الوقود، فيما قالت الشركة في بيان: “نحن نواجه بعض مشكلات إمدادات الوقود في بعض مواقع البيع بالتجزئة الخاصة بنا في المملكة المتحدة ، وبالتالي فقد شهدنا إغلاق عدد قليل من المواقع مؤقتًا بسبب نقص كل من الدرجات الخالية من الرصاص والديزل”.

وواصل انه ” وفي الوقت نفسه ، أقرت جمعية تجار التجزئة للبترول التي تمثل ما يقرب من 5500 منفذ بيع مستقل ، أن 50 بالمائة إلى 90 بالمائة من أعضائها أفادوا بنفاد الوقود لديهم وان البقية ستتبعهم “.

واشار التقرير الى انه ” إذا تم تنفيذ الخطة ، يمكن تجنيد مئات الجنود لقيادة أسطول احتياطي مكون من 80 ناقلة، ومع ذلك ، فإن التنفيذ الكامل للخطة سيستغرق ما يصل إلى ثلاثة أسابيع لأن بعض الذين تم حشدهم قد يكونون بالفعل في عمليات انتشار أخرى وقد يكون آخرون من جنود الاحتياط”، مبينا ان ” هناك مخاوف متزايدة الآن من أن المملكة المتحدة قد تتجه إلى “شتاء السخط” الثاني مع توقع أن تكون الرفوف فارغة أكثر من المعتاد في الفترة التي تسبق عيد الميلاد.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here