كنوز ميديا / سياسي

كشف عضو مجلس النواب المستقل، باسم خشان، الثلاثاء، بان” غالبية مجلس النواب الحالي باطلة بسبب عمليات الاستبدال الفاسدة التي حصلت”.

وقال خشان، في تصريح ان” عمليات الاستبدال التي جرت بسبب وفاة بعض النواب او الذين تم منحهم مناصب تنفيذية والمجيء باخرين بدلا عنهم اغلبها لم تكن وفق القانون العراقي وانما خالفت كل القوانين والأعراف البرلمانية”.

ولفت الى انه ” منذ اليوم الأول للدورة الحالية لم يكن البرلمان مثمرا ولم يستطع ان يحقق شيء للشعب العراقي وحتى بعض القرارات التي اتخذها تركها في منتصف الطريق ولم يكملها لغايات تتعلق بالكتل والسياسيين الفاسدين”.

وأشار الى ان” املنا في المجلس الجديد بان يكون على علم ودراية وفهم بالأمور القانونية وإدارة السلطة التشريعية والرقابية لتحقيق العدالة اولا للشعب العراقي وللتمثيل السياسي لمناطق البلاد ثانيا”.

ويشكل بعض المختصين بالشؤون السياسية على البرلمان الحالي إهماله الكثير من القضايا السيادية والاهتمام في الأمور الحزبية والفئوية الخاصة بكتل النواب ومصالحها الضيقة ما تسبب في ركود عمل المجلس.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here