كنوز ميديا / دولي

أعلن حزب الخضر الألماني موافقته على بدء محادثات رسمية بشأن تشكيل حكومة ائتلافية جديدة من شأنها تسريع خروج البلاد من استخدام الطاقة التي تعمل بالفحم والتوسع في الطاقة المتجددة.

ووقع مؤتمر للحزب المعني بالبيئة على توصية المفاوضين بإجراء محادثات بشأن تشكيل حكومة يقودها أولاف شولتس، من الحزب الاشتراكي الديمقراطي من يسار الوسط.

وسيكون الديموقراطيون الأحرار المؤيدون للأعمال التجارية، والذين عادة ما يتحالفون مع يمين الوسط، هم الشريك الثالث للائتلاف، ومن المتوقع أن تمنح قيادتهم موافقتها غدا الاثنين.

وقال الزعيم المشارك روبرت هابيك، إن الائتلاف المقترح ربما يمثل “فوزا كبيرا للخضر ولألمانيا”، وأضاف أنه “في الحكومة القادمة، يمكن للخضر تحمل المزيد من المسؤولية في بلدنا أكثر من أي وقت مضى، سنكون بمثابة محركات للتحولات الكبرى”.

ويدعو اتفاق مبدئي بعد محادثات استكشافية أولية ألمانيا إلى تسريع وقف استخدام وقود الفحم، والذي من المقرر أن يتم بحلول عام 2038، وبشكل مثالي في 2030. ويعد هذا أحد مطالب الخضر الرئيسية، كما تعهد الحزب بالإسراع بوتيرة توسع ألمانيا “بشكل كبير” في توليد الطاقة المتجددة.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here