كنوز ميديا / دولي

بعد جريمة الطيونة التي شهدتها العاصمة اللبنانية بيروت الخميس الماضي. وُضِعَت النقاط على الحروف مع كلمة الامين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله. وفَصْلُ الكلام من السيد نصرالله ان الحرب الاهلية لن تحصل ومن يريد حصولها عليه ان يواجه مئة الف مقاتل من حزب الله.

وبناء على هذا الكلام رسالة واضحة ومباشرة وفي الصميم من السيد نصرالله لحزب القوات اللبنانية ورئيسه سمير جعجع..تْعَقَّلوا وتْأَدَّبوا.

بعد كلمة السيد نصرالله، استذكر الناشطون فيديو قديم للاعلامي المصري الراحل حمدي قنديل. نستمع لما قاله قبل سنوات

وغرد ساجد في حسابه:”واحد وستون هجري ألا من ناصرٍ ينصرنا. ألفين وواحد وعشرين ميلادي مئة الف مقاتل لو أشير لهم على الجبال لأزالوها”.

نور علقت بدورها على الموضوع:”شو قال القوات ما عاد يحملوا ورقة المية ألف؟”.

“علي صفا كتب في حسابه:” كان له هذا التعليق ايضا. دخل معهم في حرب وهزمهم ولكن بخطاب”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here