كنوز ميديا / تقارير

استدعى القضاء العسكري في لبنان، رئيس حزب القوات اللبنانية، سمير جعجع، للاستماع إلى إفادته بشأن قتل وجرح متظاهرين في منطقة الطيونة في بيروت، الأسبوع الماضي واكدت المصادر أن مفوض الحكومة لدى المحكمة العسكرية، القاضي فادي عقيقي، أعطى إشارة الاستماع إلى إفادة جعجع ، على خلفية اعترافات أدلى بها الموقوفون من القوات اللبنانية في ملف مجزرة الطيونة. وفي مقابلة متلفزة اعلن رفضه الذهاب الى القضاء لتقديم افادته.

مفوض الحكومة لدى المحكمة العسكرية اللبنانية القاضي فادي عقيقي يستدعي رئيس حزب القوات سمير جعجع، على خلفية التحقيقات في أحداث الطيونة في مؤشر جدي يظهر نية مديرية المخابرات التوسّع في التحقيق، بعد توفر معلومات تشير إلى وجود نية مبيتة للتحضير الى الكمين.

وأثناء استجواب عدد من الموقوفين المنتمين لحزب القوات في أحداث الطيونة ، اعترفوا للاجهزة الامنية التي تتحدث عن مجموعات مسلحة تابعة لحزب القوات ، لا تتحرّك إلا بعلم رئيس الحزب سمير جعجع وبأوامر مباشرة منه.وقد سُجّلت تحركات لهذه المجموعات في الليلة السابقة لأحداث الطيونة في كل من عين الرمانة والأشرفية.

ورأى المحققون أن إفادات الموقوفين كشفت عن وجود مخطط معدّ مسبقاً ، بدأ تنفيذه في الليلة السابقة للكمين. ووضعت مديرية المخابرات والنيابة العامة العسكرية المشرفة على التحقيق إفادات الموقوفين والمعلومات المتوافرة في سياق المقابلة التي اجراها جعجع بعد حادثة الطيونة، والتي ظهر فيها نوع من التبنّي لما جرى . وبناء على هذه المعطيات، طلب القاضي عقيقي من مديرية المخابرات استدعاء جعجع الى التحقيق للاستماع إلى إفادته بشأن المعطيات الواردة في إفادات الموقوفين ، والمعلومات المتوفرة لدى الاجهزة الامنية المختلفة عن الانتشار المسلّح لحزب القوات عشية الكمين.

وفي السياق نفسه، اوقفت استخبارات الجيش مجموعة مسلحة تابعة للقوات بين بلدتي ضهور الشوير والدوّار، يوم كمين الطيونة، وعُثر معهم على كمية من الذخائر والأسلحة حربية. وقد اعترف أفراد المجموعة بأنّ المسؤول عنهم في حزب القوات طلب إليهم التمركز في نقطة محددة ، والانتظار ترقّباً في حال تطور الوضع ليُصار إلى إمدادهم بالدعم للتحرّك.

وفي المقابل رفض جعجع الذي طلب سابقاً الاحتكام للقضاء المثول امام القضاء بذريعة الاستماع مسبقا الى الامين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله معتبرا مفوض الحكومة تابع لحزب الله وفي حديث متلفز ، كشف جعجع عن امتلاك حزبه خمسة وثلاثين الف عنصر تابع له.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here