كنوز ميديا / محلي

كشفت وزارة الهجرة والمهجرين، الاثنين، عن عـدد الاسـر الـنـازحـة فـي الـبـلاد وفقا لآخـر احـصـائـيـة، مبينة أنها بلغت 39 ألـفـا و214، وتضم 176 ألفا و341 فـردا والمـوزعـة بـين اقليم كردستان ومحافظتين.
وقال الوكيل الاداري لـوزارة الهجرة كــريــم الـــنـــوري، في تصريح للصحيفة الرسمية، أن “الـــوزارة نجحت خــلال المـــدة المــاضــيــة بــإعــادة 134 ألـفـا منهم الــى مناطقهم الاصـلـيـة فـي عموم المحافظات، بعد اعادة الخدمات وتأمينها، ما مكنها من انهاء ملف نزوحهم بالكامل”، مضيفا ان “عددها قبل عامين كان يبلغ 173 ألفا”.
وبين أن “الاسر التي ما زالت تسكن مناطق الــنــزوح حـتـى الان، ضـمـن مـخـيـمـات في كـردسـتـان ومحافظتي الانـبـار ونينوى، موزعة بواقع 37 ألفا و113 أسرة وتضم 165 ألفا و952 فردا ضمن 26 مخيما في الاقليم، بينما تقطن 2101 أسرة متبقية مـنـهـا، المـخـيـمـات فـي مـحـافـظـتـي الانـبـار ونينوى”.
وكشف النوري عن “اعـداد الـوزارة خطة، تهدف لاعادة جميع النازحين الى مناطق سكناهم بالتنسيق مـع الـجهـات الامنية ومـنــمات المـجـتـمـع المدني وتـلـك التابعة للامم المتحدة”، مؤكدا “وجود دعـم دولي من اجل اعادتهم الى مـناطـقهم بعد استقرارها امنيا”.
ولـفـت فـي الـسـيـاق ذاتــه الــى ان “الـــوزارة سـتـنـفـذ خـطـة الــعــودة الـخـاصـة بـالاسـر النازحة المتبقية خلال المدة المقبلة، والتي سـتـتـم بـالـتـعـاون مـع الـحـكـومـات المحلية لخمس محافظات، هـي: نينوى وكركوك والانبار وصلاح الدين وديالى”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here