كنوز ميديا / سياسي
أكدت حركة عصائب أهل الحق، الأربعاء ، عدم وجود اي تحرك رسمي من قبل كتلة الفتح حول تشكيل الكتلة الأكبر والمضي في تشكيل الحكومة المقبلة، الا بعـد ارجاع أصوات الناخبين المسروقة.
وقال مسؤول المكتب السياسي للحركة سالم العبادي في تصريح إنه “لا وجود لأي حديث رسمي من قبل كتلة الفتح للتفكير لما بـعـد الانتخابات، لان الحديث في هذا الخصوص هو اعتراف ضمني بقبول النتائج المعلنة”.
وأضاف العبادي ان “تظاهرات الشباب التي خرجت في الشوارع دليل عدم القبول بهذه النتائج الا بالعد والفرز اليدوي، بغية إظهار الحق ورفع الحيف الذي وقع على كتلة الفتح”.
واشار الى “وجود مخطط قبل الانتخابات يهدف الى أضعاف الغطاء السياسي لمنظومة الحشد الشعبي والمتمثل بكتلة الفتح النيابية”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here