كنوز ميديا / محلي

ترأس رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي, اجتماع اللجنة الوطنية العليا للمياه، بحضور عدد من الوزراء والمسؤولين ذوي العلاقة.

وجرى خلال الاجتماع بحسب بيان “مناقشة أوضاع المياه في عموم العراق، وحالة الخزين في السدود، فضلاً عن الاستخدامات المتوقعة عبر الخطة الزراعية المقرة، وشهد الاجتماع أيضاً مناقشة ملف المياه الدولية مع الدول المتشاطئة مع العراق في الأنهار”.

ونظر الاجتماع في القضايا المدرجة على جدول أعماله وأصدر القرارات الآتية:

أولاً/ الموافقة على استمرار مشاركة ممثلي وزارة الموارد المائية في اجتماعات مبادرة السلام الأزرق، سواء على مستوى اللجنة الاستشارية العليا أو اللجان الفرعية؛ لمزيد من الفهم حول أهداف المبادرة والجهات المشاركة فيها والنتائج المتوقعة منها، ومن ثم يحدد موقف العراق الرسمي من الانضمام إلى المبادرة أو الانسحاب منها.

ثانياً/الموافقة على انعقاد مؤتمر بغداد الدولي الثاني للمياه للمدة من 5 إلى 6 آذار 2022، ويكون سنوياً، مع رصيد التخصيصات ضمن خطة وزارة الموارد المائية لكل عام، وتأليف سكرتارية دائمة للمؤتمر بالتنسيق مع وزارة الخارجية.

ثالثاً/ التأكيد على المحافظين في المحافظات كافة حول الالتزام بالخطة الزراعية المقرة، وتكليف اللجان الزراعية في المحافظات بمتابعة ذلك.

رابعاً/ قيام وزارة الكهرباء بالتنسيق والتعاون مع مديريات الموارد المائية في المحافظات كافة، لإجراء القطع المبرمج وفق جدول المراشنة المعد لغرض السيطرة على الاستهلاكات والتصاريف المقرة.

خامساً/ قيام أمانة بغداد والحكومات المحلية في المحافظات بتمديد ممصات مآخذ المياه على الأنهر الرئيسة، وأخذ إجراءات عاجلة لربط مشاريع محطات الإسالة المنصوبة تجاوزاً على الأنهار والقنوات الخاضعة للمراشنة بالمحطات المركزية.

سادساً/ استمرار وزارة النفط بتجهيز الوقود لدوائر الموارد المائية بنظام الدفع بالآجل.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here