كنوز ميديا / سياسي

اعلن الرئيس العراقي برهم صالح، عن تضرر سبعة ملايين مواطن بسبب الجفاف والتغير المناخي والنزوح الاضطراري.

وقال خلال كلمة له في مؤتمر الأمم المتحدة لتغير المناخ، إن “بلاده تسعى إلى الدخول في حقبة بيئية جديدة عبر شراكات إقليمية ودولية. الظروف الصعبة التي عصفت بالعراق خلال 40 سنة الماضية جعلت البلد أحد أكثر البلدان هشاشة أمام التغيرات المناخية”.

وأضاف، أن “التصحر يؤثر على 39٪ من مساحة البلد، كما أن 54٪ من الأرض الخصبة معرضة لخطر فقدانها زراعيا بسبب الملوحة الناتجة عن تراجع مناسيب (نهري) دجلة والفرات”.

وأشار صالح إلى أن “العراق انضم لكل الاتفاقات الأممية المعنية بالمناخ، اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية لتغير المناخ لسنة 1992، واتفاق باريس لسنة 2015، ومبادرة القضاء التام على الحرق التلقائي للغاز بحلول عام 2030”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here