كنوز ميديا / دولي

اتفقت الأحزاب اليابانية الحاكمة والمعارضة اليوم الجمعة، على عقد جلسة برلمانية خاصة لمدة ثلاثة أيام اعتبارا من يوم الأربعاء المقبل لإعادة تعيين رئيس الوزراء اليابانى فوميو كيشيدا كزعيم للبلاد.

وكان رئيس الوزراء اليابانى فوميو كيشيدا أعلن مضاعفة مهامه، ليتولى وزارة الخارجية حتى إعلان الحكومة الجديد، بعد أن يعقد البرلمان اليابانى جلسة خاصة الأسبوع المقبل.

ونقلت وكالة أنباء (كيودو) اليابانية، أمس الخميس، عن مصادر مطلعة، القول “إنه من بين المرشحين لخلافة وزير الخارجية الياباني موتيجي توشيميتسو، وزير التعليم السابق يوشيماسا هاياشي”.

وبموجب الدستور الياباني، يجب أن يستقيل مجلس الوزراء بشكل جماعي عند انعقاد الجلسة الأولى لمجلس البرلمان بعد الانتخابات العامة.

وفي جلسة خاصة من المتوقع أن تعقد الأربعاء المقبل، من المقرر أن يختار مجلس البرلمان كيشيدا كرئيس للوزراء ثم سيعيد تشكيل مجلس الوزراء.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here