كنوز ميديا / سياسي

طالب “الإطار التنسيقي ” الذي يضم ائتلاف دولة القانون والفتح وفصائل وقوى سياسية اخرى، مجلس القضاء في العراق بموقف عاجل ومحاسبة المسؤولين ممن امر ونفذ امر إطلاق النار على المحتجين قرب ابواب المنطقة الخضراء.
وقال الإطار في بيان “ندين بشدة ما تعرض له المحتجون السلميون من قمع واستخدام مفرط للعنف وحرق للخيام رغم تمسكهم بالاحتجاجات السلمية، ونطالب السلطات القضائية بموقف عاجل ومحاسبة المسؤولين ممن امر ونفذ امر إطلاق النار على المحتجين السلميين”.
وأضاف “على الحكومة تحمل مسؤلياتها بتوفير الحماية للمتظاهرين السلميين واجراء تحقيق فوري لمعرفة المسؤلين عن اطلاق الرصاص الحي على المتظاهرين السلميين”.
وتابع في بيانه، “ندعم حق التظاهر المكفول دستوريا ونقف مع اصوات الجماهير التي تطالب بالعدالة والشفافية في احتساب واعلان نتائج الانتخابات”، مطالباً القوات الامنية بـ”حماية اخوانهم من المتظاهرين ومواصلة التنسيق العالي الذي كان بينهم في الاسابيع الماضية ونحث ابناءنا المحتجين على المحافظة على سلمية تظاهراتهم”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here