كنوز ميديا / دولي

اكد مدير المشرحة المركزية الحكومية في عاصمة سيراليون سينه كامارا إن المشرحة تسلمت 91 جثة بعد انفجار ناقلة وقود في الساعات الأولى من اليوم السبت.
وأظهرت صور نشرت على وسائل التواصل الاجتماعي عدداً من الضحايا يرقدون في شوارع فريتاون بعد أن أصيبوا بحروق شديدة، مع اشتعال نيران في متاجر ومنازل قريبة.
وكانت إيفون آكي سوير رئيسة بلدية المدينة الساحلية قد قالت في وقت سابق إن «لقطات الفيديو والصور المتداولة على وسائل التواصل الاجتماعي مروعة… هناك شائعات بأن أكثر من 100 شخص فقدوا حياتهم».
وأضافت في منشور على فيسبوك أن الانفجار الذي أعقب الاصطدام بشاحنة أودى بحياة ضحايا كان بينهم من توافدوا لجمع الوقود المتسرب من السيارة المحطمة.
وقالت رئيسة البلدية إن حجم الأضرار التي لحقت بالممتلكات غير معروف بعد، مضيفة أن الشرطة ونائبها موجودان في موقع الحادث لمساعدة مسؤولي إدارة الكوارث.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here