كنوز ميديا / سياسي

أكد التيار الصدري، يوم الأربعاء، على أهمية المرحلة السياسية المقبلة في العراق، مشيراً الى أن العراقيين يتطلعون لحكومة بعيدة عن المحاصصة والتدخلات الخارجية.

وذكر بيان للهيئة السياسية للتيار الصدري أن “رئيس الهيئة السياسية للتيار الصدري أحمد المطيري وبحضور نائبه نصار الربيعي استقبل السفير الفرنسي لدى العراق ايريك شوفاليه ومرافقه المستشار السياسي ريمي دروان”.

ورحب المطيري بحسب البيان، بزيارة السفير الفرنسي إلى مقر الهيئة في العاصمة بغداد ، مستعرضاً طبيعة العلاقة المتينة التي تربط البلدين الصديقين وعلى مختلف المستويات وتحديدًا فيما يتعلق بتبادل الزيارات الرسمية بين زعماء الجانبين.

وتطرق المطيري خلال لقائه السفير الفرنسي إلى “أهمية المرحلة السياسية المقبلة بالنسبة للشعب العراقي وهو يتطلع لحكومة تلبي تطلعات أبنائه في العيش الرغيد والحياة الحرة الكريمة بعيدًا عن المحاصصة والفساد والتدخلات الخارجية”.

من جانبه فقد أعرب السفير الفرنسي لدى العراق ايريك شوفاليه عن سعادته لزيارة الهيئة السياسية للتيار الصدري ولقاء رئيسها، مبينًا أن بلاده تتطلع إلى مزيد من التعاون والتفاهم الثنائي بين البلدين في المجالات كافة.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here