كنوز ميديا / دولي

دعت وزارة التنمية المحلية في مصر، المحافظين إلى رفع درجة الاستعداد واتخاذ كل التدابير والاجراءات اللازمة لمواجهة موسم السيول والأمطار الغزيرة.
وطالب وزير التنمية المحلية، محمود شعراوي، المحافظين باستمرار رفع درجة الاستعداد واتخاذ كل التدابير والإجراءات اللازمة لمواجهة موسم السيول والأمطار الغزيرة التي ستشهدها بعض المحافظات.

ودعا إلى التنسيق بين المحافظات والجهات المعنية للتأكد من توافر مختلف المعدات والأدوات اللازمة للتعامل السريع مع تلك الأحداث وتحديد أماكن تمركزها وإعداد دليل اتصال بكل الجهات المعنية وفرق العمل المشكلة، مع إعداد خريطة بالمخاطر المحتملة والتقييم المستمر لتلك المخاطر.

وأكد ضرورة تنسيق المحافظات مع مركز التنبؤات ب‍معهد بحوث الموارد المائية وهيئة الأرصاد الجوية ووزارة الري، مع تشكيل لجان للمرور على مهمات الإغاثة للتأكد من مدى جاهزيتها بالتنسيق مع مديريات التضامن الاجتماعي والهلال الأحمر المصري ومنظمات المجتمع المدني والجمعيات الأهلية والجهات المختصة بالمحافظات، وحصر كافة إمكانيات كل محافظة من مستشفيات ونقاط إسعاف ومعدات الحماية المدنية ومهمات الإغاثة والتنسيق بين المحافظات المتجاورة لتكامل الجهود بينها في أي أحداث طارئة.

وتم تحديد ومراجعة الأدوار المكلفة بها مجموعات العمل للتعامل الفوري في حالة حدوث الأمطار والسيول من خلال القيام بإجراء العديد من عمليات محاكاة لمواجهة أي أحداث طارئة والتأكد من مدى جاهزيتهم لتنفيذ السيناريوهات المختلفة.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here