كنوز ميديا / امني

اعلن مدير شؤون العشائر في ديالى العميد علي محمود الربيعي، عن بدء تنفيذ اولى مقررات مؤتمر المقدادية العشائري لانهاء الازمة الاخيرة.

وقال الربيعي في تصريح ان “اجتماعا موسعا عقد في بغداد من اجل اطلاق المرحلة التكميلية الاولى من تنفيذ واسناد مقـررات مؤتمـر المقدادية العشائـري، لإحتواء ازمـة الاخيرة وارجاع الاوضاع الى نصابها الاول”.

واضاف ان “الاجتماع الذي دعا اليه البرنامج الأنمائي للامم المتحـدة بالعراق (UNDP) في العاصمـة بغداد ، برعاية مسؤول ملف المصالحة الوطنية في مجلس النواب السابق عبود العيساوي جاءت خطواته داعمة لمؤتمر المقدادية العشائري .

واشار الى ان “خطوات الاجتماع كانت مثمرة وداعمة لجميع مقررات التي خرجت بها جميع العشائر العربيـة الاصيلة في مؤتمر المقدادية لدعم التعايش السلمي بين اهالي المنطقة وتفويت الفرصة على المجرمين لزعزعةالامن المجتمعي، مطالباً بعقد مؤتمرات مماثلة في محافظة ديالى لدعم النسيج المجتمعي في المحافظة”.

وتابع ،ان”هناك ارادة قوية من مجمل الاطراف لحل الازمة بعد ان اوشكت على الانفراج ، حيث اوكلت جميع الاطراف المهمة لقيادة الشرطة ديالى ، وقيادة الفرقـة الاولى ، وقيادة عمليات ديالى في حماية وتأمين المنطقة وملاحقة المجرمين والجناة وتمهيد الطريق لعـودة النازحين وتعويض المتظررين ، واسـر الشهداء “.

وكانت المقدادية شهدت ازمة وتؤتر عقب استهداف داعش الارهابي اهالي قرية الرشاد وسقوط اكثر من 30 شهيد وجريح”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here