كنوز ميديا / سياسي

بينت كتلة صادقون، مصير رئيس الوزراء الحالي مصطفى الكاظمي في الحكومة المقبلة، مؤكدة انه تم استبعاده كمرشح تسوية .

وقال عضو الكتلة سعد السعدي في تصريح ان ” الاطار التنسيقي وجميع القوى الشيعية أجمعت على عدم تولى الكاظمي الحكومة المقبلة او ولاية ثانية” مشيراً الى ان “الاطار التنسيقي أقصى الكاظمي من الحكومة القادمة “.

وأضاف ان ” تحركات الكاظمي مع التيار الصدري لا فائدة منها لان اغلب الكتل السياسية الشيعية اتفقت على إزالة الكاظمي من قائمة المرشحين لرئاسة الحكومة”.

وأشار الى ان “الكاظمي يعمل على قدم وساق من اجل الحصول على دعم دولي ودعم بعض الكتل السياسية العراقية الفائزة في الانتخابات لحصوله على كرسي الرئاسة “.

واعتبرت عضو تحالف الفتح ميثاق الحامدي، في وقت سابق ،جولة رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي في مدينة الصدر يوم الأربعاء الماضي  هي تودد للتيار الصدري.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here