كنوز ميديا / سياسي

اتهم القيادي في الاتحاد الوطني الكردستاني ملا بختيار، الأحد، جهات داخل حزبه بمحاولة اغتياله بواسطة إطعامه السُم.
وقال ملا بختيار في مؤتمر صحفي عقده اليوم في السليمانية ، إنه “من داخل حزب الاتحاد الوطني تم إطعامي السُّم، وهذه الجريمة أُرتكبت بحقي قبل الثامن من شهر تموز الماضي وفقا لمعلومات حصلت عليها، وأن محاولة اغتيالي بالسم تم إثباتها على أعلى المستويات الطبية”، واصفا إطعامه السم بأنها “جريمة سياسية وحزبية”.
واكد ملا بختيار أنه لن يتهم أحداً حتى انتهاء التحقيق في هذه القضية لأن “المتهم بريء حتى تثبت إدانته”، مبينا أنه “لن يتنازل عن حقه الشخصي”.
كما تعهد القيادي في الاتحاد الوطني بأن “المتورط في محاولة اغتياله إذا قدم إليه واعترف بذنبه فإنه سيعفو عنه ولن يسمح لأي شخص حتى الاتحاد الوطني بالتعرض له”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here