كنوز ميديا / سياسي

أكد الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي لرئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، الأربعاء، أن وحدة واستقرار العراق موضوع استراتيجي ولا يجوز المساس به.

وأشار رئيسي خلال اتصال هاتفي مع الكاظمي، الى أهمية العلاقات التاريخية والوثيقة بين البلدين، مشيرا إلى أن “إيران وقفت دائما إلى جانب الشعب العراقي والحكومة العراقية”.

وأضاف أن “أعداء شعوب المنطقة لا يريدون الأمن والاستقرار والتقدم للشعب العراقي، وهم يسعون وراء أهدافهم الشريرة من خلال إثارة الفتن، لذلك يجب على الجميع أن ينتبهوا لمثل هذه المؤامرات”.

واعتبر أنه “من الضروري استخدام كل الطاقات من أجل إرساء السلام والاستقرار في العراق”.

وتابع: “نحن نعتبر مبدأ الانتخابات إنجازا هاما لتحكيم سيادة الشعب العراقي على مصيره، و قد أكدنا دائما ضرورة تحديد مصير الشعوب من خلال صناديق الاقتراع”، مضيفاً “في هذا الصدد، نؤيد التمسك بالآيات السياسية للإجابة على الأمور غير الواضحة بشكل قانوني وشفاف”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here