كنوز ميديا / سياسي

أكد وزير الدفاع الأمريكي لويد أوستن، انتهاء المهام القتالية للقوات الأمريكية الموجود بالعراق بنهاية العام الجاري، مشددا في الوقت نفسه على مواصلة الولايات المتحدة الوفاء بالتزاماتها المتعلقة بدحر تنظيم “داعش”.

وفي بيان بشأن لقاء أوستن مع وزير الدفاع العراقي، جمعة عناد سعدون الجبوري، اليوم، في البحرين خلال منتدى حول المنامة السنوي، قال المتحدث باسم البنتاجون، جون كيربي، إن “الوزير أوستن أكد قوة وأهمية الشراكة الاستراتيجية الأمريكية-العراقية، وأكد استمرار التزامات الولايات المتحدة تجاه مهمة دحر داعش”، حسب ما نشرت البنتاجون عبر موقعها الإلكتروني.

وتابع البيان: “أكد الوزير أوستن مع الوزير سعدون أن القوات الأمريكية ستبقى في العراق بدعوة من الحكومة الأمريكية لمساعدة قوات الأمن العراقية”، وأن “الولايات المتحدة ستفي بالالتزامات التي قدمتها خلال الحوار الاستراتيجي الأمريكي العراقي في يوليو 2021، بما يتضمن عدم وجود قوات أمريكية بأدوار قتالية بنهاية العام”.

وأضاف أن المسؤولين “ناقشا المرحلة المقبلة من المهمة العسكرية الأمريكية في العراق، والتي ستركز على (تقديم) المشورة والمساعدة ومشاركة المعلومات الاستخبارية مع قوات الأمن العراقية لدعم الحملة” ضد تنظيم “داعش”.

وأشار إلى أن الوزير الأمريكي قدّم التهنئة لنظيره العراقي على نجاح انتخابات الشهر الماضي وإجرائها بشكل آمن، وأدان الهجوم على رئيس الوزراء العراقي، مصطفى الكاظمي، في وقت ابق من الشهر، معربا عن أمله في استمرار تشكيل الحكومة بشكل سلمي.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here