كنوز ميديا / سياسي

اكد رئيس اركان البيشمركة جمال ايمنكي، ان زيارة القائد العام للقوات المسلحة العراقية مصطفى الكاظمي، الى مخمور كانت ايجابية ومثلت رسالة اطمئنان للأهالي.

وقال ايمنكي، ان “زيارة الكاظمي وبرفقة وزير الدفاع ورئيس اركان الجيش وقادة أمنيين اخرين الى منطقة مخمور وقرية ليهبان كانت رسالة اطمئنان لاهالي تلك المناطق بان التنسيق والتعاون بين الجيش والبيشمركة سيتعزز لحماية المناطق الفاصلة”.

واشار الى ان “العمل جار لتشكيل اللواءين المشتركين من الجيش العراقي والبيشمركة، وفي الوقت الراهن هناك تنسيق عال بين الجيش والبيشمركة وخاصة عقب فتح مراكز التنسيق الستة في اربيل وبغداد وخانقين وكركوك ومخمور وغرب دجلة، اضافة الى عمليات عسكرية مشتركة نفذت في الاونة الاخيرة”.

واكد اينمكى ان “اقليم كوردستان يتطلع الى تنسيق اكبر خلال الفترة المقبلة بين الجيش العراقي وقوات البيشمركة”.

ووصل رئيس حكومة تصريف الأعمال القائد العام للقوات المسلحة مصطفى الكاظمي، صباح اليوم إلى مدينة أربيل عاصمة إقليم كوردستان.

ووفقا لبيان صادر عن حكومة الإقليم فإن رئيسها مسرور بارزاني استقبل في مطار أربيل الدولي، الكاظمي، مضيفا أن رئيس الوزراء الاتحادي وصل إلى إقليم كوردستان يرافقه وفد كبير ضم وزير الدفاع وعدداً من القادة العسكريين.

وعقب اللقاء توجه الكاظمي الى قضاء مخمور الذي تعرض لعدة هجمات نفذها عناصر تنظيم داعش خلال الايام الماضية، استهدفت قوات البيشمركة والمدنيين وسقط فيها عدد من الضحايا والجرحى.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here