كنوز ميديا / امني

اكد خبير عسكري عراقي، السبت، ان جميع تصريحات الحكومة العراقية بشأن سحب القوات الاميركية غير دقيقة بعد تأكيد البنتاغون بقاء اكثر من 2500 جندي في العراق، مبينا ان وجود القوات الأميركية في العراق خط صد لحماية الكيان الاسرائيلي.

وقال الخبير العسكري العراقي صفاء الاعسم، إن “الجيش الاميركي اكد ابقاء اكثر من 2500 جندي ضمن التحالف الدولي فيما سيبقى عدد غير معروف ضمن بعثة حلف الناتو بالاضافة الى اكثر من 3000 جندي هم ضمن مهمة حماية السفارة الاميركية بكامل الاسلحة الثقيلة والمتطورة”.

واضاف ان “تصريحات الحكومة العراقية بشأن سحب القوات الأجنبية من العراق منافي للحقيقة بعد تصريحات اميركية وهي تدل على حجم الطمع الاميركي في العراق بابقاء قوات في العراق لمحاربة دول الجوار”.

واشار الاعسم الى ان “امريكا تعتبر قاعدتي عين الاسد في الانبار وحرير في اربيل اول خطوط الصد ضد أي هجوم على “اسرائيل” ولا يمكن التفريط بهما مطلقا”، مبينا ان ” فصائل المقاومة ستكون بمثابة (عصا غليظة) تجبر القوات الأجنبية على الانسحاب من العراق”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here