كنوز ميديا / سياسي

استقبلت اللجنة المفاوضة برئاسة رئيس الكتلة الصدرية حسن العذاري، اليوم الاثنين، وفد الحزب الديمقراطي الكوردستاني برئاسة هوشيار زيباري لعقد اجتماع مهم في مقر الهيئة السياسية للتيار الصدري بالعاصمة بغداد.

وذكرت اللجنة في بيان، إن “رئيس اللجنة الصدرية المفاوضة، رحب بزيارة الوفد الضيف إلى مقر الهيئة السياسية، مؤكدًا أهمية تغيير المسار الذي سارت عليه العملية السياسية ومغادرة لغة المحاصصة وتوزيع المناصب والثروات بين الكتل التي أدت إلى وصول البلد إلى حافة الهاوية”.

واستعرض الجانبان وفق البيان، “أهم القضايا المتعلقة بالتفاهمات الثنائية سعيًا لتشكيل حكومة وطنية تلبي تطلعات الجماهير في مرحلة جديدة تنقذ البلد وتحافظ على سيادته وتضمن هيبته واستقلاله ، كما تبادلا وجهات النظر حول عدد من الموضوعات التي تم التطرق لها خلال اللقاء”.

وجدد العذاري بحسب البيان، “موقف الكتلة الصدرية من تشكيل حكومة أغلبية وطنية قوية بالتعاون مع الكتل والأحزاب السياسية ، مشددًا على ضرورة بناء تفاهمات صلبة تستند على أسس الوحدة والأخوة والمصير المشترك بين جميع قوميات وأطياف أبناء الشعب العراقي”.

من جانبه، أعرب رئيس وفد الحزب الديمقراطي الكوردستاني هوشيار زيباري، عن سعادته لزيارة الهيئة السياسية للتيار الصدري ولقاء اللجنة الصدرية المفاوضة، مبينًا أن أبناء التيار الصدري هم من أقرب الجهات التي يرغب الكورد بالتفاهم معهم حول تشكيل الحكومة المقبلة، وفق ما جاء في البيان”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here