كنوز ميديا / سياسي

كذب القيادي في تحالف العزم، المرشح الفائز بالانتخابات، محمد نوري العبد ربه، اليوم الاربعاء، مزاعم التحرك السني للحصول على رئاسة الجمهورية، فيما أشار إلى أن التحالف سيطرح أسم مرشحه لرئاسة مجلس النواب قريباً.
وقال العبد ربه في تصريح، إن “الأنباء التي تتحدث عن تحرك سني لرئاسة الجمهورية غير دقيقة وغير صحيحة، الكل متفق على رئاسة البرلمان”، مبيناً أنه “حتى في الجلسات التي تم عقدها سواء على المستوى الداخلي أو على مستوى الأطر السياسية الأخرى لم يتم التطرق لهذا الموضوع”.

وأضاف، “قبل الانتخابات كان هذا الموضوع مطروحاً، لكن رأينا أن مصلحة المكون السني تكمن في رئاسة مجلس النواب”.

وبشأن المرشحين لمنصب رئاسة البرلمان، بين أن “كل تحالف لديه مرشح أو مرشحين أو أكثر، سواء في العزم أو تقدم”.

وأوضح العبد ربه، أن “العزم لديه ثلاثة مرشحين الآن، وسيقع الأختيار على أحدهم قبل طرحه في مجلس النواب”، لافتاً إلى أن الإعلان عن تسميته ستتم بعد المصادقة على نتائج الانتخابات.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here