كنوز ميديا / سياسي

تلقى رئيس حكومة إقليم كوردستان مسرور بارزاني، اتصالاً هاتفياً من رئيس الوزراء الاتحادي مصطفى الكاظمي للاطمئنان على الأوضاع في أربيل بعد السيول الجارفة ليلة أمس.

وذكر بيان لمكتب رئيس الحكومة أنه “خلال الاتصال الهاتفي، عبّر رئيس الوزراء الاتحادي عن تعازيه ومواساته بوفاة عدد من المواطنين إثر الفيضانات الناجمة عن الأمطار الغزيرة، داعياً للمصابين بالشفاء العاجل”.

وأضاف البيان؛ أن رئيس حكومة إقليم كوردستان تحدث عن الإجراءات التي اتخذتها حكومة الإقليم في مواجهة الفيضانات والسيول، ولا سيما في أربيل.

ونقل البيان عن رئيس الوزراء الاتحادي تأكيده أن الحكومة الاتحادية ستتخذ كل الإجراءات اللازمة لمساعدة المؤسسات في الإقليم على مواجهة موجة الفيضانات الأخيرة.

ولفت إلى أن الجانبين تباحثا حول التطورات المختلفة وسبل تدعيم التعاون بين الحكومة الاتحادية وحكومة إقليم كوردستان على مختلف المستويات بما يحقق الأمن والاستقرار ويضمن مصالح الشعب العراقي بكل مكوناته.

وتسببت الأمطار الغزيرة التي تساقطت مساء الخميس وصباح الجمعة بسيول جارفة اجتاحت عدة أحياء في مدينة أربيل عاصمة إقليم كوردستان، ما تسبب بمصرع 12 شخصا إضافة إلى أضرار مادية كبيرة بممتلكات السكان.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here