كنوز ميديا /محلي
أعلن وزير الصحة في اقليم كردستان سامان برزنجي، الأربعاء، عن الاشتباه بوجود عدّة إصابات بالمتحور أوميكرون في أربيل، مؤكداً أنه سيتم الإعلان عنها حال التأكد من الفحوصات المختبرية للإصابات.

وقال البرزنجي في تصريح إنه “في إقليم كردستان توجد القدرة المطلوبة للكشف عن الإصابة بأوميكرون، وتم تأمين الشرائح المختبرية الضرورية للكشف عن الإصابات بالمتحورة”.

وأشار إلى أن “الوزارة تقوم الآن بمراقبة الوضع، وهي على تواصل مستمر مع منظمة الصحة العالمية وزارة الصحة العراقية للإعلان عن أية حالة يتم التأكد منها”.

وتابع أن “هناك عدّة حالات يشتبه بإصابتها بالمتحورة أوميكرون، وهي تخضع للمراقبة وتحتاج الى متابعة أكبر للتأكد منها، لذا سيتم الإعلان عن الإصابات بالمتحورة الجديدة في حال تم إثبات ذلك في نتائج الاختبارات الطبية التي أجريت على المشتبه بحملهم للفيروس”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here