كنوز ميديا / دولي

احتفلت رئيسة تايوان تساي إينغ وين بالعام الجديد بتوجيه رسالة إلى الصين قالت فيها إن الصراع العسكري ليس هو الحل.
وأضافت تساي في كلمتها بمناسبة العام الجديد والتي بثت مباشرة على فيسبوك: “يجب أن نذكّر سلطات بكين بعدم إساءة تقدير الموقف ومنع التوسع الداخلي “للمغامرة العسكرية”.
وتقول الصين إن تايوان، التي تتمتع بحكم ديمقراطي، جزء من أراضيها وزادت من الضغط العسكري والدبلوماسي في العامين الماضيين لتأكيد مطالبها بالسيادة.
وفي كلمته بمناسبة العام الجديد في اليوم السابق قال الرئيس الصيني شي جين بينغ: إن “الوحدة الكاملة للوطن الأم طموح مشترك بين الناس على جانبي مضيق تايوان”، مشيرة الى أن “تايوان دولة مستقلة وتعهدنا مرارا بالدفاع عن حريتها وديمقراطيتها”.
واوضحت: أن “الوسائل العسكرية ليست بالتأكيد خيارا لحل الخلافات عبر المضيق، وأن الصراعات العسكرية ستؤثر على الاستقرار الاقتصادي وأن الجانبين يتحملان على نحو مشترك مسؤولية الحفاظ على السلام والاستقرار الإقليميين”.
وأضافت أن موقف تايوان كان دائما هو “عدم الرضوخ عند مواجهة الضغط وعدم التهور عند تلقي الدعم، ويتعين على كل من تايبه وبكين العمل بجد للاهتمام بمستوى معيشة الناس وإدخال السكينة عليهم من أجل إيجاد حلول سلمية للمشاكل سويا”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here