كنوز ميديا / امني

أعلنت خلية الإعلام الأمني، عن تكليف جهاز الأمن الوطني ومحكمة استئناف بابل، بالتحقيق في “مجزرة جبلة”.

وقالت الخلية في بيان، إنه “للوقوف على ملابسات حادث جبلة شمالي محافظة بابل ومحاسبة المقصرين فيه، أمر القائد العام للقوات المسلحة بأن يتولي جهاز الأمن الوطني التحقيق في ملف هذه القضية بالتنسيق مع محكمـة استئناف محافظة بابل”.

وبينت، أنه “تم توقيف عدد من الضباط والأشخاص على خلفية هذا الحادث الذي مازال التحقيق مستمر فيه”.

هذا وأعلن وزير الداخلية، عثمان الغانمي، اليوم الجمعة، عن إجراءات جديدة بشأن مجزرة ناحية جبلة في محافظة بابل.

وقالت الداخلية في بيان ، إن الغانمي الذي تواجد اليوم الجمعة بشكل ميداني في منطقة جبلة شمالي محافظة بابل، قرر “اقالة قائد شرطة محافظة بابل على خلفية الحادث الذي وقع يوم أمس وراح بسببه عدد من الضحايا”.

كما وجه الغانمي، وفق البيان، “بتشكيل لجنة تحقيقية مختصة للتحقيق مع القوة التي نفذت الواجب في هذا الحادث وتكون هذه اللجنة ساندة للتحقيق القضائي”.

واوعز وزير الداخلية، الى الجهة الفنية المعنية من بينها مديرية الأدلة الجنائية “بالاسراع في تقديم نتائجها في ملف هذا الحادث”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here