كنوز ميديا / سياسي

اكد النائب عن دولة القانون محمد الزيادي، الجمعة، ان رئيس الوزراء القادم سيكون بعيدا كل البعد عن الأسماء المطروحة سابقاً، مبينا ان الاطار التنسيقي عازم على تشكيل حكومة توافقية تضم جميع القوى السياسية.

وقال الزيادي في تصريح متلفز ان “الاطار التنسيقي عازم على تشكيل حكومة توافقية تضم جميع القوى السياسية”

واضاف انه “اذا بتت المحكمة الاتحادية ببطلان الجلسة سيعاد انتخاب رئاسة البرلمان وستحدد أوقات دستورية جديدة وان مجريات الجلسة الأولى اربكت العملية السياسية والتوقيتات الدستورية “.

واشار الى ان”الاطار والتيار لم يتفقا على مرشحين لمنصب رئاسة الوزراء وان رئيس الوزراء القادم سيكون بعيدا كل البعد عن الأسماء المطروحة سابقاً”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here