كنوز ميديا / تقارير

قال زعيم التيار الصدري، مقتدى الصدر: إن “السلم الأهلي خط أحمر لا يمكن أن يتعداه أحد”.
وذكرَ الصدر، في كلمة مرئية بث مقتطفات منها المكتب الإعلامي للتيار الصدري، مساء أمس الاثنين، “أننا كنا ولازلنا نقدم المصالح العامة على الخاصة، وقد دعوت في وقت سابق إلى لملمة (البيت الشيعي)، ولم أتلقَ أي إجابة من الآخرين أو أي تفاعل منهم، وقد دعوتهم إلى طاعة المرجعية ومركزيتها والأخذ بأوامرها وقراراتها”. كما دعا لتنظيم الحشد الشعبي وإرجاع هيبته وسمعته، لأن الكثير من الأعداء يحاولون تشويه سمعته، مشيراً إلى أنه أمر بعودة الكتلة الصدرية للمشاركة في الانتخابات بعد توقيع بعض الجهات السياسية وثيقة إصلاحية، مبيناً أنه سيظهر أسماء من وقع عليها قريباً، مجدداً دعوته لحل الفصائل المسلحة وتسليم السلاح إلى الدولة والسعي لمحاربة الفساد بصورة عملية.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here