كنوز ميديا / سياسي

أكدت النائبة عن الحزب الديمقراطي الكردستاني ميادة النجار، السبت، بأن تلويح الاتحاد الوطني بالإدارتين هو شكلي فقط ، معتبرة ان هذه التهديدات غير منطقية ولن تخدم مصالح الشعب الكردي، ويجب الذهاب إلى بغداد بفريق موحد.

وقالت النجار  إن “الاتحاد الوطني لن يلجأ لهذا الخيار إطلاقا، وسيبقى شريكا مهما لنا في كردستان، ولن تصبح السليمانية إدارة مستقلة أو إقليم منفصل عن كردستان”.

وأضافت أن “هذه التهديدات غير منطقية ولن تخدم مصالح الشعب الكردي، ويجب الذهاب إلى بغداد بفريق موحد”.

ولوح أعضاء في الاتحاد الوطني الكردستاني لخيار الذهاب إلى الإدارتين وعزل السليمانية عن الإقليم، في حال اصر الديمقراطي على فرض هوشيار زيباري رئيسا للجمهورية.

وترفض قوى سياسية وشعبية ترشيح هوشيار زيباري لمنصب رئاسة الجمهورية، بسبب ملفات الفساد التي عليه.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here