كنوز ميديا / سياسي

ادان المتحدث باسم الخارجية الايرانية سعيد خطيب زادة استهداف مطار بغداد الدولي بالصواريخ واعتبر ذلك بانه ياتي في مسار زعزعة امن واستقرار العراق.

وقال خطيب زادة في تصريح له اليوم السبت: ان مثل هذه الاعمال المشبوهة تؤدي الى زعزعة الامن ونشر الفوضى في العراق وتوفر السبيل للمناوئين ومثيري الفتنة وتؤثر على خدمات الحكومة للمواطنين.

واكد المتحدث باسم الخارجية الايرانية: ان الجمهورية الاسلامية الايرانية دعمت على الدوام ارساء وصون الامن في العراق وتقدمه وتطوره ونشر الامن الشامل فيه ووحدة اراضيه وتدعم اجراءات الحكومة العراقية لارساء الامن والاستقرار في البلاد.

وقد استهدف هجوم صاروخي فجر الجمعة مطار بغداد الدولي مسببا أضرارا مادية بما في ذلك لطائرة مدنية كانت متوقفة على أرض المطار، من دون وقوع ضحايا، حسبما ذكرت مصادر امنية عراقية.

وحسب تقارير وسائل الاعلام تعرض مطار بغداد لـ 10 صواريخ كاتيوشا من عيار 107 ملم، اصابت 6 منها الجناح العسكري الاميركي في المطار (قاعدة فيكتوريا).

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here