كنوز ميديا /اقتصاد

أوضحت وزارة الصناعة والمعادن، الأحد، أهمية المدن الصناعية في العراق، فيما كشفت عن تلقي طلبات من 5 دول لإنشاء مدن صناعية في العراق.

وقال مدير عام هيئة المدن الصناعية التابعة لوزارة الصناعة والمعادن حامد عواد محمد: “بعد صدور قانون هيئة المدن الصناعية رقم 2 لسنة 2019 تم تفعيل دور هيئة المدن الصناعية خلال النصف الثاني من عام 2020″، لافتا الى أن “الهيئة استطاعت أن تؤسس لمدن صناعية في جميع المحافظات”.

وأضاف، أن “انشاء مدن صناعية يأتي لاهميتها في تقديم الخدمات، وتوفير فرص عمل للشباب، فضلا عن تجاوز العشوائيات من خلال بناء المدن الصناعية بخدمات تم التركيز عليها واعطاؤها اهمية كبيرة ولذلك تم التأسيس لهكذا مدن في كل محافظة”.

وأشار إلى أنه “تم توقيع اول اتفاقية لمدينة اقتصادية مع الاردن، وتم اكمال الإجراءات لغرض إعلانها”، مبينا أن “تلك المدن لها اهمية كبيرة منها موقعها الجغرافي الذي يقع على الحدود، إضافة إلى بعض المناطق الصحراوية والتي قد تكون رخوة أمنيا ستتحول إلى مناطق مأهولة بالسكان والخطوط الإنتاجية وتقدم خدمات للبلد”.

ولفت إلى “وجود توجه من الدول المجاورة لبناء مدن صناعية في العراق وقد تلقينا عدة عروض من سوريا والاردن والسعودية وايران والكويت”، مؤكدا أن “المرحلة المقبلة هي مرحلة المدن الصناعية والتي ستكون مهمة جدا لدعم اقتصاد البلد”.

ونوه الى أنه “خلال فترة قياسية تم توقيع اول عقد في كربلاء المقدسة لتشييد مدينة صناعية مختصة بالبتروكيمياويات والهندسية ضمن مساحة 5300 دونم”، مبينا أنه “تم الاعلان عن مدينة صناعية في واسط ايضا بمساحة 5000 دونم وننتظر العروض من قبل المستثمرين فضلا عن وجود مدينة في محافظة ذي قار”

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here