كنوز ميديا / رياضة

أكد المصري جمال الغندور، الخبير التحكيمي في شبكة “بي إن سبورتس”، أن المنتخب التونسي عانى من قرارات غير موفقة لحكم الساحة البوتسواني جوشوا بوندو في مواجهة بوركينا فاسو مساء السبت 29 يناير/ كانون الثاني، والتي احتضنها ملعب “رومدي أدجيا” بمدينة غاروا الكاميرونية، ضمن منافسات الدور ربع النهائي لبطولة كأس الأمم الإفريقية “الكاميرون 2021”.
وخسرت تونس بهدف نظيف أمام بوركينا فاسو السبت 29 يناير، لتودع نهائيات كأس الأمم الإفريقية “الكاميرون 2021” من دور الثمانية.
وقال الغندور في تحليله للمباراة، عبر شبكة “بي إن سبورتس”، إن تونس استحقت ركلة جزاء، بعد تعرض المهاجم التونسي وهبي الخزري لتدخل قوي داخل منطقة جزاء بوركينا فاسو عند الدقيقة 76 من عمر المباراة.

وإلى جانب ركلة الجزاء التي رفض بوندو احتسابها رغم مراجعته اللقطة عبر تقنية الفيديو المساعد “VAR”، أشار الغندور إلى عدم صحة الهدف الذي سجله منتخب بوركينا فاسو، بعد اصطدام الكرة بيد اللاعب البوركينابي دانغو واتارا قبل إرساله تسديدة قوية إلى الشباك التونسية.
وأبدى الغندور دهشته من إطلاق بوندو صافرة النهاية قبل انتهاء الوقت بدل الضائع للشوط الثاني، متسائلا عن سر تكرار ذلك في مباريات المنتخب التونسي الذي عانى من حادثة شبيهة في خسارته أمام مالي بإطار الجولة الأولى من دور المجموعات للبطولة.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here