كنوز ميديا / دولي

أعلن مندوب أوكرانيا الدائم لدى الأمم المتحدة، سيرغي كيسليتسا، الإثنين، أن بلاده تدعم القنوات المفتوحة للحوار مع روسيا، مشيرا إلى استعداد كييف للحوار المباشر، بما في ذلك، الحوار على أعلى المستويات.

وقال كيسليتسا، خلال جلسة مجلس الأمن الدولي، إن بلاده “تدعم ضرورة الحفاظ على القنوات الدبلوماسية مع روسيا”، مشيرا إلى أن “الرئيس الأوكراني أكد مؤخرا أنه على استعداد للقاء نظيره الروسي”.

وأضاف أنه “إذا كان لدى روسيا أي أسئلة لتوجيهها لأوكرانيا، مشددا على أن الأفضل أن “نلتقي ونتحدث بدلاً من حشد القوات على الحدود الأوكرانية وإخافة الشعب الأوكراني”، على حد قوله.

وكانت نائبة الأمين العام للأمم المتحدة، روزماري ديكارلو، قالت في وقت سابق اليوم إن “الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، يدعو جميع الأطراف المعنية إلى التخلي عن الخطاب والإجراءات الاستفزازية من أجل توفير فرصة أكبر للنجاح في التوصل للتسوية حول أوكرانيا”.

من جانبه، وصف مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة، فاسيلي نيبينزيا، الجلسة بأنها “مثال كلاسيكي لدبلوماسية مكبرات الصوت، حيلة دعائية”، مشيرا في الوقت نفسه إلى رغبة الزملاء الأمريكيين في إثارة الهستيريا بشأن مزاعمهم الخاصة بشأن عدوان روسي وشيك، بما في ذلك استخدام منبر مجلس الأمن تضع زملاءنا في مجلس الأمن في موقف غير مريح للغاية.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here