كنوز ميديا / سياسي

افاد مصدر مطلع ان اجتماعا ضم السيد مقتدى الصدر وضيوفه رئيس مجلس نواب العراق محمد الحلبوسي ورئيس منطقة كردستان نيجرفان بارزاني رفقة رئيس تحالف عزم خميس الخنجر، قد بدأ في محافظة النجف الأشرف.

وقبيل بدء الاجتماع، بين المصدر من النجف الاشرف، عن رئيس مجلس نواب العراق محمد الحلبوسي، قوله انه ولَّى زمن التدخلات الخارجية في تشكيل الحكومات العراقية واليوم تتحرك جبال العراق وصحراؤه إلى النجف الأشرف لمباحثات حكومة عراقية وطنية خالصة لا شرقية ولا غربية.

من جهة اخرى، سبق اجتماع الحنانة بيان اصدره رئيس الحزب الديمقراطي الكردستاني مسعود بارزاني، جاء فيه انه اعلن عن طرح مبادرة سياسية جديدة لحل المشاكل الحاصلة، وإنه “من أجل حل المشاكل وتوفير بيئة مناسبة وجيدة للعملية السياسية في العراق، طرحت مبادرة سياسية”.

وأضاف برزاني في بيانه، أنه “في سياق هذه المبادرة، أقترح أن يقوم السيدان نيجيرفان بارزاني ومحمد الحلبوسي بزيارة السيد مقتدى الصدر والتشاور حول كيفية مواصلة العملية السياسية وإزالة العقبات والمشاكل”. ‏

وتابع البارزاني، “آمل أن تكون لهذه المبادرة نتائج إيجابية وأن تكون في مصلحة العراق وجميع مكوناته”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here