كنوز ميديا / رياضة

ذكرت صحيفة ”le parisien“ الفرنسية، أن المدافع الإسباني سيرجيو راموس المنتقل، الصيف الماضي، لباريس سان جيرمان، في صفقة انتقال حر بعد نهاية عقده مع ريال مدريد، قد يكون مضطرا لاعتزال كرة القدم؛ بسبب الإصابات المتكررة في ربلة الساق.
وأكد جان مارسيل فيريت الطبيب السابق للمنتخب الفرنسي، أن الإصابات المتكررة ل‍سيرجيو راموس في ساقه جعلت أنسجة العضلات تفقد مرونتها وأصبحت أكثر هشاشة، وأن المدافع الإسباني يعاني من متلازمة ربلة الساق القديمة.

وقال الطبيب للصحيفة: “الإصابات صعبة للغاية لأنه لا يمكن التكهن بكيفية تطورها، كل ذلك يتوقف على تكوين عضلة الربلة”.

وأضاف الطبيب الفرنسي: “عليك أن تفكر في مقدار تقدم العضلات بالنظر إلى الضربات التي تلقاها راموس في مسيرته وهو يلعب على أعلى مستوى طيلة 19 عاما ومدى إضعافها لربلة ساقه”.

وقال جان مارسيل فريت، إن عضلات راموس فقدت مرونتها وأصبحت أكثر هشاشة، وأكد أن المدافع المخضرم ربما تسبب في مزيد من الضرر أثناء عملية التأهيل، حيث أضعف إحدى ساقيه أثناء محاولته تقوية الأخرى.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here