كنوز ميديا / محلي

تظاهر مئات المواطنين في ساحة التحرير وسط العاصمة بغداد، اليوم الجمعة، رفضا لترشيح هوشيار زيباري لمنصب رئيس الجمهورية، كونه اُقيل بالفساد من مجلس النواب عندما كان وزيرا للمالية.
ورفع المتظاهرين شعارات عدة بينها “هوشيار زيباري مرفوض” “منريد دعاة الانفصالية”، و”الي فرهد المالية .. ما يرجع رئيس جمهورية”، و”اللي دمر الخارجية.. ما يرجع رئيس جمهورية”، مطالبين القضاء وأعضاء مجلس النواب بمنع ترشيحه.
هذا وشهد الأسبوع الماضي تظاهرات عدة في بغداد وعدد من المدن رفضا لترشيح زيباري لمنصب رئاسة الجمهورية، فيما اطلقت نُخب ثقافية واجتماعية حملة لجمع توقيعات لرفض ترشيح زيباري.
وقدم 29 نائبا طعناً دستوريا الى المحكمة الاتحادية العليا ضد ترشيح زيباري، على خلفية خمس ملفات فساد وهدر للمال العام واستغلال منصبه الوظيفي.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here