كنوز ميديا / سياسي

أكد رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي، اليوم الخميس، أن العراق تجاوز مرحلة حساسة ونحن على أعتاب تغيير جوهري.

وقال الحلبوسي في كلمة له خلال المؤتمر الثاني والثلاثين للاتحاد البرلماني العربي المنعقد بالقاهرة، “لقد تجاوز العراق مرحلةً حساسةً ومهمةً بعد إجرائِه الانتخابات الأخيرةَ والتئامِ مجلس النواب فيه والشروعِ في الاجراءات الدستورية والقانونية لاختيار رئيس الجمهورية، ثم تكليفِ الحكومة الجديدة التي ستعمل على إنجاز برنامجِها الإصلاحي الذي أُجريت الانتخاباتُ لأجله بعد مطالبات شعبية ووطنية بالذهاب إلى انتخاباتٍ مبكرة وتشكيلِ حكومةٍ قادرة ومقتدرة على تلبية مطالبِ الشعب العراقي في الحياةِ الحرةِ الكريمةِ ومعالجةِ الوضع الاقتصادي وتعزيزِ القدراتِ الأمنية للتغلبِ على بقايا الخلايا الإرهابية”.

ولفت الحلبوسي الى أن “العراق خاض معركةٍ مصيرية بجيشه وشعبه وحقق فيها انتصاراً تاريخياً بإسقاطِ دولةِ الخرافة وتحريرِ الأرض والمضي قدما بمعالجة مخلفات هذه المواجهة من خلال إعادةِ النازحين والعملِ على إعادة إعمار المناطق المحررة، وضمانِ حقوق الشهداء والجرحى الأبطال الذين حرروا أرضَهم بدمائِهم الزكية، وبفضل وحدةِ ودعمِ شعبِهم ومرجعياتِهم الدينية والاجتماعية”.

وأكد، أن “العراق على أعتابِ تغييرٍ حاسمٍ وجوهري في تعزيز بناءِ مؤسساتِ الدولةِ وحمايةِ مسارِ العملية السياسية والتداولِ السلمي للسلطة والتقدمِ بثقةٍ وثباتٍ كتيارٍ موحدٍ في تنفيذ مشروع الاصلاح الذي تتبناه الأغلبية الوطنية لتحقيق السيادةِ وترسيخ النهجِ الديمقراطي الاتحادي، بما يضمن حقوقَ الجميع من خلال منهجيةِ التنسيقِ مع القوى الوطنية المؤمنة بالمشروع”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here