كنوز ميديا / محلي

أفادت مصادر ميدانية ووسائل اعلام، ‏الخميس‏، 17‏ شباط‏، 2022 باندلاع احتجاجات شعبية ضد رفع أسعار البنزين في كردستان .

وقالت المصادر أن صدامات جارية الان تقطع طريق أربيل-دهوك بسبب رفع أسعار البنزين في كردستان .

وشهد العام الماضي أيضا خروج الناس في تظاهرات وقطع طرقات عامة في أكثر من منطقة بإقليم كردستان العراق، لكن الجهات الحكومية في الإقليم لم تستجب لطلبات الناس بتخفيض أسعار البنزين.

وما يزيد سخط المواطنين في إقليم كردستان العراق من هذا الارتفاع الحاد في سعر البنزين فيه، هو أن سعره في بقية مناطق العراق، نصف سعره في محافظات الإقليم.

وقال صحفي مختص في الشؤون الاقتصادية، “الأمر ببساطة أن ثمة شبكة مصالح واسعة لمتنفذين كبار في قطاعي الحكومة والأعمال، هم من يملكون مصافي التكرير وانتاج البنزين في إقليم كردستان العراق، ويملكون علاوة على ذلك السواد الأعظم من محطات تعبئة الوقود، وبالتالي فإن رفع الأسعار هو بداهة في صالح هذه الجهات المتنفذة التي يعرفها الجميع هنا”.

وتقول الجهات الحكومية في إقليم كردستان العراق، أن ارتفاع أسعار المحروقات والبنزين خاصة، مرتبط بارتفاع أسعار النفط عالميا، وبارتفاع سعر صرف الدولار الأميركي أمام الدينار العراقي .

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here