كنوز ميديا / دولي

أعلنت قوات الدفاع الشعبي في لوغانسك أنها اسقطت طائرتين مسيرتين هجوميتين من طراز “بيرقدار تي بي2″ بالقرب من بلدة شاستي”.

وعلى حسابها في موقع “تلغرام”، قالت قوات الدفاع الشعبي بجمهورية لوغانسك: “أسقطت طائرتان من طراز بيرقدار تي بي2 بالقرب من منطقة شاستي السكنية”.

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قد أعلن في وقت سابق أنه قرر شن عملية عسكرية خاصة ضد أوكرانيا، مشيرا في خطاب تلفزيوني للروس إلى أن الظروف “تتطلب منا إجراءات حاسمة وفورية، وقد توجهت جمهوريتي دونباس الشعبيتين إلى روسيا بطلب للمساعدة”.

وأوضح بوتين في هذا الصدد أنه “ووفقا للمادة 51، الفقرة 7 من ميثاق الأمم المتحدة، وبموافقة مجلس الاتحاد ووفقا لمهعاهدات الصداقة والمساعدة المتبادلة مع جمهورية دونيتسك الشعبية وجمهورية لوغانسك الشعبية التي صادقت عليها الجمعية الاتحادية، قررت القيام بعملية عسكرية خاصة”.

وأكد رئيس الاتحاد الروسي أن المسؤولية الكاملة عن إراقة الدماء تقع على ضمير النظام الحاكم في أوكرانيا، داعيا أفراد الجيش الأوكراني إلى عدم تنفيذ الأوامر الإجرامية للسلطات الأوكرانية وإلقاء أسلحتهم والعودة إلى منازلهم.

وصرح في وقت سابق ممثل روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة، فاسيلي نيبينزيا بأن روسيا لا تتخذ إجراءات ضد شعب أوكرانيا، ولكن ضد الطغمة العسكرية التي استولت على السلطة في كييف.

وفي وقت لاحق، أكدت وزارة الدفاع الروسية أن القوات المسلحة الروسية لا تنفذ أي ضربات صاروخية أو جوية أو مدفعية على المدن الأوكرانية، مشيرة إلى أن البنية التحتية العسكرية ومنشآت الدفاع الجوي والمطارات العسكرية وطيران القوات المسلحة الأوكرانية يجري تعطيلها بأسلحة عالية الدقة، وشددت في الوقت نفسه على عدم وجود ما يهدد السكان المدنيين.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here