كنوز ميديا / سياسي

جدد الاتحاد الوطني الكوردستاني، تمسكه ببرهم صالح، مرشحاً وحيداً لمنصب رئاسة الجمهورية، فيما أكد أن صالح سيقدم اسمه ضمن المرشحين للمنصب مجدداً، بعد قرار مجلس النواب الأخير.

وقالت النائبة عن الاتحاد نرمين معروف، إن “مرشح الاتحاد الوطني الوحيد لمنصب رئيس الجمهورية هو برهم صالح، هناك حوارات بين الاتحاد الوطني والحزب الديمقراطي، المؤمل منها هو التوصل إلى اتفاق خلال الفترة المقبلة”.

ويوم أمس السبت عقد مجلس النواب العراقي جلسة بحضور هيئة رئاسة المجلس و265 نائباً وجرى خلالها التصويت على فتح باب الترشيح لمنصب رئيس الجمهورية وصوّت 203 نواب لصالح القرار، فيما رفض 62 نائبا فتح الترشح مرة اخرى.

وعقدت هذه الجلسة بقرار المحكمة الاتحادية العليا، الثلاثاء الماضي، الذي قضى بعدم دستورية إعادة فتح الترشيح من قبل رئاسة البرلمان، من دون وجود قرار يصوّت عليه أغلبية أعضاء المجلس.

وكان الحزب الديمقراطي الكوردستاني، كشف أمس السبت، أن ريبر أحمد خالد، هو مرشح التحالف الثلاثي لمنصب رئاسة الجمهورية.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here