كنوز ميديا / محلي
استقبل المتحف العراقي، اليوم الأثنين، وفوداً إجنبية ومحلية في قاعاته التي تمثل الحضارة الاشورية والبابلية والاكدية والحضرية والاسلامية .
ويوم أمس، أفتتح وزير الثقافة والسياحة والاثار حسن ناظم ورئيس هيئة الآثار والتراث ليث مجيد حسين وعدد كبير من المسؤولين في الدولة.
وتوافدت اليوم على زيارة المتحف العراقي اعداد كبيرة من الزوار الاجانب والعراقيين للأطلاع على معروضات المتحف العراقي بعد ان إجريت عليه عمليات صيانة وترتيب لقاعاته المختلفة بعد غلق دام اكثر من سنتين بسبب انتشار جائحة كورونا.
وقال رئيس هيأة الآثار و التراث ليث مجيد حسين في بيان، ان “المتحف ستبقى ابوابه مفتوحة للجميع داعياً طلبة المدارس التابعة لوزارة التربية وطلبة الكليات والجامعات التابعة لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي الى ضرورة زيارة المتحف العراقي من إجل الاطلاع على حضارة وادي الرافدين هذه الحضارة التي علمت الانسان القوانين وصناعة الحرف والعربة وحركة النجوم والكواكب وغيرها”.
ويضم المتحف عروض متحفية جميلة ومتناسقة من حيث القدم والتسلسل التاريخي عبر 23 قاعة تمثل حضارة العراق وتحكي قصة الانسان الرافديني الذي عبر عن حضارته بهدف بناء الانسان وتحقيق الازدهار الحضاري والثقافي.
وأشار رئيس الهيئة إلى ان “عملية تطوير المتحف العراقي نحو الافضل، مؤكدا ان الايام المقبلة ستشهد تطويراً للقاعة السومرية من قبل فريق مختص بالصيانة وتغير الديكورالخاص بالعرض المتحفي والسعي المتواصل من اجل تطويرالقاعات الاخرى بما ينسجم مع حضارة العراق التي تمثل الانسانية جمعاء”.
ودعا الجميع الى “زيارة المتحف والاطلاع على معروضاته وقضاء أفضل الاوقات بين ثنايا حضارته فهنا ستجد الثور المجنح ومسلة حمورابي”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here