كنوز ميديا / رياضة

دافع كل من الأوروغوياني لويس سواريز والإسباني سيسك فابريغاس عن زميليهما السابقين في برشلونة، الأرجنتيني ليونيل ميسي والبرازيلي نيمار، بعد تعرض ثنائي باريس سان جرمان لصفارات استهجان من جماهير فريقهما في الدوري الفرنسي، الأحد.
ورفعت جماهير فريق العاصمة الفرنسية أصواتها ضد ثنائي الهجوم خلال الفوز 3- صفر على بوردو في منافسات الدوري، معربة عن غضبها من الخروج من الدور ثمن النهائي ل‍دوري أبطال أوروبا، الأربعاء، ضد ريال مدريد الإسباني، بعد أن فرط سان جرمان بتقدم 1-صفر في إسبانيا (و2-صفر في مجموع المباراتين) قبل أن يخسر 1-3.

وتعرض غالبية لاعبي سان جرمان لصافرات الاستهجان أثناء الإعلان عن الأسماء قبل المباراة، ومن بينهما ميسي ونيمار، باستثناء كيليان مبابي صاحب الهدفين ضد ريال في المباراتين.

ونشر سواريز، الذي شارك الأمجاد مع الثنائي في النادي الكتالوني وحققوا سويا لقب دوري الأبطال عام 2015 وشكلوا ثلاثيا مرعبا، صورة على “إنستغرام” برفقة صديقيه، وكتب: “كالعادة، لا ذاكرة لكرة القدم. دائما معكما ميسي ونيمار. أحبكما كثيرا”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here