كنوز ميديا / محلي

كشفت هيئة النزاهة الاتحادية ، عن صدور قرار حكم حضوري يقضي بالحبس بحق محافظ نينوى الأسبق؛ لارتكابه عمداً ما يخالف واجبات وظيفته.

وقالت الهيئة في بيان، إن “دائرة التحقيقات في الهيئة، وفي معرض حديثها عن تفاصيل قرار الحكم، أشارت إلى إصدار محكمة جنايات مُكافحة الفساد المركزيَّة حكماً يقضي بإدانة محافظ نينوى الأسبق، لارتكابه مُخالفة عمديَّة لواجبات الوظيفة، تمثلت بقيامه بإعادة فتح إحدى القنوات الفضائيَّة؛ لغرض الترويج والدعاية لأعماله الشخصيَّة، خلافاً للقانون”.

وأضافت أنَّ “المحكمة، وبعد اطلاعها على الأدلة المُتحصَّلة في هذه القضيَّة، وصلت إلى القناعة التامَّة بمقصريَّة المُتَّهم، فقرَّرت الحكم عليه بالحبس لمُدَّة سنتين؛ استناداً لأحكام المادَّة (331) من قانون العقوبات”.

وأشار البيان إلى أنه “سبق للهيئة أن أعلنت عن قيامها بتأليف فريق تحقيقي عالي المستوى؛ للكشف عن مصير الأموال التي تمَّ سحبها قبل إقالة محافظ نينوى الأسبق. فيما ضبطت عدداً من المسؤولين والموظفين في ديوان المحافظة بتهمة الاختلاس وتبديد أموال الدولة، مشيرةً إلى أن المبالغ التي تمَّ ضبط أولياتها تتجاوز الـ76 مليار دينار عراقي”.

ولم يشر بيان هيئة النزاهة اللى اسم المحافظ الاسبق الذي حكم عليه بالحبس، وتعاقب على ادارة محافظة نينوى كل من اثيل النجيفي الذي اقيل إبان سقوط الموصل بيد تنظيم داعش الارهابي، وتسلم من بعده المحافظ السابق نوفل العاكوب الذي أقيل بسبب تهم فساد ليتولى نجم الربيعي ادارة المحافظ في الوقت الحالي.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here