بقلم // محمد فخري المولى
محطات الحياة كثيرة ومتعددة لاحصر لها ، لكن هناك محطات تبقى هي وشخوصها حاضرة بافعالها واقولها ، هذا ما حدث معنا مع منهل وعلاء .
اتابع برنامج المواهب TDX منذ فترة إحدى فقراته كان شخصية لها أفق فكري كبير وملحوظ ومصمم واعد والاهم حالم وله خيال واسع ، استمعت الى اللقاء عدة مرات مستمتعا . فوجئت بعد فترة بترشيح هذه الشخصية لمنصب امين بغداد ، اعدت شريط الذاكرة للاسم والمقطع فرددت منهل لن يكمل المشوار ، بالفعل تم ذلك وكانت انطلاقة لعلاقة طيبة مع شخصية مهنية تستحق الاحترام والتقدير .
شخصيا هنا أود الإشارة الى ان هناك دآخلنا عشق للعراق ولبغداد خصوصا ومطلعين على تفاصيل كثيرة ومتعددة ترتبط بهما من حيث الرؤى التحليلية الإستراتيجية والتفاصيل الفنية المهنية التاريخية وهو جزء من ركائز وأسس موقعنا العراق بين جيلين .
لننتقل لمحطة أخرى ، تلبية لدعوة كريمة من قبل مجموعة بغداديون العاشقة والحالمة ببغداد اجمل ، مسوؤل المجموعه من الشخصيات التي تسعى لتلاقح الأفكار والرؤى لمن يريد التغيير والبناء والنهوض وبين المسؤولين ولا ننسى بقية اعضاء المجموعة ، فكان القاء بالسيد امين بغداد علاء معن .
التقينا سابقا بعدد من الجهاز الحكومي التنفيذي فكانو ممن يريد أن يعمل لكنه يحاول التغيير وفق رؤية غيره .
المهندس علاء معن التقيناه بظل الدعوة كريمة .
الرجل كشخصية مهنية مطلع على حيثيات وتفاصيل امانة بغداد اضافة إلى جزء شخصي يرتبط به فهو حالم وله خيال وأطلاع فني واسع المدارك ، هذا الامر أعاد لنا مشهد وكلمات منهل .
طبعا كلماتنا منهل لن يكمل المشوار كانت بناء على متغيرات ووقائع على ارض الواقع ترتبط بتلك الفترة .
مبدئيا علاء لن يُكمل المشوار ، لكن هناك وقائع واحداث على ارض الواقع قد تخدم وتنفع السيد الأمين الجديد بمهامه قد تجعل مدة بقائه أطول وانجازاته أكبر ، كل ما تقدم يؤكد ان هناك دعم كبير باتجاه الإصلاح من الجهة واسناد من طيف مخلص من الاجهزة الامنية والأمانة وخصوصا بعد حادثة استشهاد مدير البلدية المعروفة والاهم هناك صوت ودعم اعلامي باتجاه الانجاز لامانة بغداد .
الأمانة والهيكل البلدي بكل المحافظات يسير بهذا الاتجاه ، لتبقى بغداد وامانتها محط أنظار الجميع ، فبغداد توازي من حيث الكثافة السكانية أربعة محافظات ، اضافة الى مركز الأول تجاري اقتصادي مالي ، فالتجربة والنجاح ببغداد باي خطوة حقيقية او تفصيل إداري خدمي قطاعي سينعكس بطاقة ايجابية على كل المحافظات والقضية والنواحي .
عدنا والعُود أحمد لموضوع علاء ومنهل .
الامتياز والفرق بين الشخصيتين ليس بالمهنية لكن بالظروف المحيطة ، وهي مؤاتية بمستوى كبير باتجاه التطوير وما نتمنى ان ينظر اليه بجدية وبدقة بعيون مهنية .
المهنية والعمل والإنجاز مشكلة كبيرة بالعراق ، لانه بظل ظروف عمل غير طبيعية وانعدام قوة القانون وتهاون الدولة لأسباب عدة بأنفاذه ، اضافة وجود شخوص يعملون لأنفسهم او لجهات معينة ضمن الجهاز الحكومي ، يرافق ذلك تدخلات لها اول وليس لها آخر ، بظل ما تقدم العمل والإنجاز للمسؤول التنفيذي امر ليس بالسهل وحرية العمل والإنجاز مقيدة بكل ما سبق ، لذا تجد التطوير المؤسسي والإنجاز غير متحقق بالواقع .
امانة بغداد إحدى المؤسسات الخدمية وفيها شد وجذب ورضا وامتعاض وبصريح العبارة فساد مزدوج مستشري بكل مفاصل .
هنا لابد من الاشارة الى حجم معاناة الموظف والمواطن الشريف على حد سواء بسبب المتنفعين و الفاسدين .
امانة بغداد من حيث العمل توازي أربعة وزارات ولا تعلوها سوى وزارة الدفاع والداخلية .
امين بغداد راس الهرم الإداري والتنفيذي وتلقى عليه عبء الإدارة والتنفيذ ومتابعة الإنجاز وعبء المواطن على حدا سواء .
المواطن يريد خدمات طرق معبدة ماء صالح للشرب رفع نفايات تنظيف ادامة المناطق السكنية هذه معاناة المناطق ضمن التصميم الأساسي .
المناطق والاحياء السكنية سواء كانت تجاوز ، زراعية ، عشوائيات متفرقة فلها قصة ابتدئت ببعض المساكن لتنتهي باحياء لها اول وليس لها آخر بنقص واضح للخدمات العامة او ما يسمى اخدم نفسك بنفسك .
الخلاصة والختام لمشهد بغداد تقريبا ٤٠ كم بناء بدون فسحة خضراء او تخطيط عمراني .
لذا نجدد بظل كل ما تقدم الجميع يُراد تقديم انجاز ملموس وهو التحدي الحقيقي لاي شخصية تتسلم منصب أمانة بغداد .
السيد الأمين طلب فسحة من الوقت للحكم على الإنجاز المتحقق ، لذا اسهاما منا نقدم بهذه الفترة نستعرض للأمانة والأمين خلاصة وخلوص قد تخدم وتنفع وهي توصيات ومقترحات ومنها :
١. التاكيد على إجراء التعداد العام للسكان الذي سيوفر قاعدة معلومات عن بغداد وكل المحافظات.
٢. الشروع بوضع ماستر بلاك مبدئي لمدينة بغداد الحالية والمستقبلية.
٣. الاتفاق على أن يكون هناك خط سريع معلق دائري يحيط ببغداد .
٤. الشروع بعد الاتفاق مع محافظة بغداد على عدم توزيع اي قطعة أرض سكنية فردية .
٥ . الاتفاق بين الأمانة ومحافظة بغداد والمحافظات المجاورة على استثمار مواقع البعيد لإنشاء تجمعات او مجمعات نموذجية واطئة الكلفة لتكون الطريق لتخفيف ازمة السكن وايضا لترحيل او ازالة العشوائيات .
٦. البدء من الاطراف اعمار وخدمات وتنظيم اساس لتقديم كل ما تقدم لمركز بغداد
٧. ايقاف كل موافقات استثمار الأراضي لخمس سنوات ، مع مراجعة للموافقات الحالية .
٨. الاتمته والجباية الإلكترونية حل ناجع لشطر كبير من الفساد .

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here