كنوز ميديا / سياسي

أفصح الخبير القانوني فيصل ريكان، اليوم الجمعة، أن عقوبات رادعة تنتظر من يثبت تعامله مع إسرائيل في العراق بضمنه إقليم كردستان.

وقال ريكان في تصريح إن “الاقليم إذا رأى حاجة إلى تشكيل لجنة دولية لتقصي الحقائق حول الوجود الإسرائيلي في اقليم كردستان فيفترض بحكومة الإقليم ان تعمل بالتنسيق مع الحكومة المركزية من أجل إكمال مثل هذا المشروع”.

وأضاف أن “كل المخاطبات الدبلوماسية لمثل هذه الامور يجب ان تجري عن طريق وزارة الخارجية في الحكومة الاتحادية باعتبار ان الإقليم هو جزء من العراق وليس منفصلاً عنه في الأعمال والممارسات الدبلوماسية والاتصالات الخارجية”. 

وتابع ريكان أن “في حال ثبت هنالك تواجد إسرائيلي في الإقليم فهذا مخالف للقانون العراقي حتى من يكون قد سهل هذا التواجد مشمولاً بأحكام المادة 260 من قانون العقوبات العراقي رقم 111 لسنة 1969 المعدل الذي لا زال نافذا وهذه المادة القانونية لا زالت تعمل بشكل صريح”.

وأكمل ان “العراق ملتزم بميثاق الجامعة العربية التي في المادة 3 منها منعت التعامل مع إسرائيل من خلال مكتب المقاطعة الذي ما زال موجوداً ويمارس اعماله في جامعة الدول العربية”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here