كنوز ميديا / دولي

اعلن مساعد رئيس منظمة الحج والزيارة الايرانية لشؤون العتبات المقدسة صحبت الله رحماني، اليوم السبت، ان الحدود البرية مع العراق مازالت مغلقة امام الزوار الايرانيين الراغبين بزيارة العتبات المقدسة في العراق.
وقال رحماني لوسائل اعلام ايرانية، ان “الحدود البرية مع العراق في مهران، وجذابة، وشلمجة، مازالت مغلقة امام الزوار الايرانيين للعتبات المقدسة في العراق لغاية الاعلان رسميا عن اعادة فتحها من قبل الحكومة العراقية”.

واضاف: “في ضوء التصريحات الاخيرة لرئيس الجمهورية في محافظة خوزستان (جنوب غرب ايران) المبنية على استعداد الحكومة الايرانية لاستئناف ارسال الزوار الايرانيين الى العتبات المقدسة في العراق، والمتابعات التي اجريناها فاننا مازلنا ننتظر الرد الرسمي من جانب الحكومة العراقية”.

وتابع، ان “رغم المتابعات وعدة جولات من المحادثات التي اجريت مع المسؤولين العراقيين المعنيين لاعادة فتح الحدود البرية الجمعة فان الحكومة العراقية لم تعلن لغاية الان اي وجهة نظر رسمية بهذا الصدد”.

واشار رحماني الى ان “المسؤولين العراقيين كانوا قد وعدوا باعادة فتح الحدود البرية لغاية النصف من شعبان الا ان هذا الامر لم يتحقق وقال: ان من اهم الاسباب لعدم اعادة فتح الحدود البرية امام الزوار بين البلدين هو عدم اصدار ترخيص بذلك من قبل وزارتي الصحة الايرانية والعراقية”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here