كنوز ميديا / دولي

أكد رئيس الحزب الديمقراطي الليبرالي الروسي فلاديمير جيرينوفسكي أن الولايات المتحدة فشلت رغم كل محاولاتها في تحقيق مخططاتها التقسيمية في العراق وسورية وليبيا وأفغانستان.

ونقلت “سبوتنيك” عن جيرينوفسكي قوله في مقابلة متلفزة ، بمناسبة الذكرى 19 لغزو العراق عام 2003 من قبل الولايات المتحدة وحلفائها الغربيين بحجة محاربة الإرهاب الدولي والبحث عن أسلحة الدمار الشامل: إن الأمريكيين كانوا يأملون في تفتيت العراق وكل دول الشرق الأوسط بحيث تكون هناك عشرات الدول الصغيرة لتهيمن (إسرائيل) على الجميع لكن مخططاتهم لم تنجح.

وأشار جيرينوفسكي إلى أن تصرفات الولايات المتحدة في العراق بعد غزوه عام 2003 أدت إلى تفاقم الوضع في المنطقة بأكملها وظهور جماعة “داعش” الإرهابية التي تم تجنيد أعضائها من قبل عملاء وكالة المخابرات المركزية.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here