كنوز ميديا / سياسي

أعلن المتحدث العسكري باسم كتائب “حزب الله – العراق”، جعفر الحسيني، أنَّ “لدى المقاومة العراقية إمكان ردع الاستباحة الأميركية للأجواء العراقية”.

وأكّد الحسيني أنَّ “إمكان الدفاع الجوي موجود لدى المقاومة العراقية، وإن كان محدوداً”، مشيراً إلى أنّه “يمكن أن يتطوّر”.

وأوضح الحسيني أنّه “جرى سابقاً تقديم الدليل على الوجود الإسرائيلي في كردستان العراق”، مضيفاً أنَّ “الوجود الإسرائيلي في كردستان العراق، من أجل الاعتداء على دول الجوار، سيُدخل العراق في صراعاتٍ، وينقل الصراع إلى مرحلةٍ أخرى”. وصرّح بأنَّ “هناك أدلةً على أن إقليم كردستان يبيع النفط للكيان الإسرائيلي”.

وفي الـ13 من الشهر الجاري، أعلن حرس الثورة الإيراني أنّه استهدف “مركزاً استراتيجياً للمؤامرات الصهيونية” في شماليّ العراق بالصواريخ، عبر استخدام “صواريخ قوية ودقيقة”.

وقال حرس الثورة، في بيانٍ، إنّ “القصف جاء رداً على الجرائم الأخيرة التي ارتكبها الكيان الصهيوني المزيف”، مؤكداً أنّ أمن البلاد واستقرار ها “خط أحمر”.

وشدَّد الحسيني، على أنَّ “القدس محور قضيتنا كمقاومةٍ عراقيةٍ، والتنسيق ذهب إلى مكانٍ أبعد مع المقاومة في لبنان وفلسطين”.

وبيّن أنَّ “هناك استراتيجيةً وُضِعت بين بلدان محور المقاومة، وجرى توزيع الأدوار فيما بينها”. وكشف أنَّ “ما أنجزه الشهيدان قاسم سليماني وأبو مهدي المهندس هو رسمُ مساراتٍ يمكن العمل بها أعواماً”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here