كنوز ميديا / دولي

حمل الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب الإدارة الحالية المسؤولية عن الوضع حول أوكرانيا، وزيادة معدلات التضخم وارتفاع أسعار البنزين، معتبرا أن الرئيس جو بايدن “قتل الحلم الأمريكي .

جاء ذلك في تصريحات أدلى بها ترامب خلال تجمع لمناصريه في ولاية جورجيا أمس السبت.

وقال إن “أسوأ خمسة رؤساء في التاريخ الأمريكي مجتمعين لم يكونوا ليتسببوا في نفس القدر من الضرر الذي أحدثه جو بايدن في غضون 15 شهرا فقط”، معتبرا أن بايدن تمكن “خلال عام ونيف فقط، من أن يقتل حرفيا الحلم الأمريكي”.

وصرح ترامب بأن “غزو أوكرانيا” ما كان ليحدث قط، لو كان هو في البيت الأبيض، وليس بايدن الذي وصفه بـ”ابن الكلب النائم”.

وأشار ترامب إلى ما تشهده أمريكا من قفزات قياسية في التضخم وأسعار الوقود وقال: “الديمقراطيون سيئون في أمور الاقتصاد، وسيئون في قضية التضخم، وسيئون في شأن أوكرانيا، وهذا ما كان يجب أن يحدث”.

وربط ترامب ما يجري حول أوكرانيا بإخفاقات الولايات المتحدة عند سحب قواتها من أفغانستان، وقال: “لولا هذا، لما رأيتم (أزمة) أوكرانيا. أعتقد أن (الرئيس الروسي فلاديمير) بوتين نظر (إلى انسحابنا من أفغانستان) وقال: يا إلهي، هؤلاء الناس غير أكفاء .

واعتبر ترامب أن الولايات المتحدة لديها أيضا مشاكل في العلاقات مع الناتو، مشيرا إلى أن “هؤلاء الناس لا يثقون فينا”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here